شبكة ومنتديات بلاد النهرين

نود ان نعلمكم  ان منتدى  بلاد النهرين  قد تم تحويلهة الى هذا الرابط www.dm3ak.com/vb

دخول

لقد نسيت كلمة السر

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى

المواضيع الأخيرة

» اللحظات الاخيرة لصدام حسين
الخميس يونيو 18, 2009 12:12 pm من طرف زائر

» كلمات اغنية تخيل لحاتم العراقي
الجمعة مايو 29, 2009 11:13 am من طرف الوردة البضاء

» اني عضوه جديدة ارجو الترحيب
الثلاثاء فبراير 24, 2009 6:15 am من طرف عاشقه الضباب

» ممكن نتعرف على الاعضاء الكرام
الثلاثاء فبراير 24, 2009 5:58 am من طرف عاشقه الضباب

» اغنية تامر حسني متوصنيش
الثلاثاء فبراير 24, 2009 5:30 am من طرف عاشقه الضباب

» ادخل واسمع اغنية رووووووعة لنانسي عجرم لمسة ايد
الثلاثاء فبراير 24, 2009 5:26 am من طرف عاشقه الضباب

» صباااااااااااااااااااح الخير
الأربعاء ديسمبر 31, 2008 7:23 pm من طرف al_aned_2_0_0_7

» شعر للبطل العراقي منتظر
الإثنين ديسمبر 15, 2008 2:07 pm من طرف سعد العاني

» السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الأربعاء ديسمبر 03, 2008 10:56 am من طرف al_aned_2_0_0_7

» حب وحنان وغزل
الأربعاء نوفمبر 26, 2008 4:34 am من طرف نبعه

اعلن معنا

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 0 عُضو متصل حالياً 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 0 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 28 بتاريخ الأحد أغسطس 06, 2017 9:12 pm

احصائيات

أعضاؤنا قدموا 4984 مساهمة في هذا المنتدى في 1797 موضوع

هذا المنتدى يتوفر على 141 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو barq فمرحباً به.

تصويت

ما هو رئيكم بيه

 
 

استعرض النتائج

مدونة بلاد النهرين


    قصيده لمحمد مهدي الجواهري حين تلقى وفاة زوجته وعنوانها (ناجيت قبرك )

    شاطر

    سعد العاني
    عنودي نشيط اربعة سلندر
    عنودي  نشيط اربعة سلندر

    ذكر
    عدد الرسائل : 62
    العمر : 29
    الدولة : سوريا
    العمل/الترفيه : اعمال حرة
    المزاج(شتحب) : الرياضة
    تاريخ التسجيل : 12/08/2008

    قصيده لمحمد مهدي الجواهري حين تلقى وفاة زوجته وعنوانها (ناجيت قبرك )

    مُساهمة من طرف سعد العاني في الأحد سبتمبر 07, 2008 9:03 am

    في ذِمَّةِ اللهِ ما ألقَى وما أَجِــدُ

    أهذهِ صَخرةٌ أم هذهِ كَبِـــدُ

    قدْ يقتلُ الحُزنُ مَنْ أحبابهُ بَعُـدوا

    عنه فكيفَ بمنْ أحبابُهُ فُقِــدوا

    تَجري على رَسْلِها الدنيا ويَتْبَعُها

    رأْيٌ بتعليـلِ مَجْراهـا ومُعْتَقَـدُ

    أَعْيَا الفلاسفةَ الأحرارَ جَهْلُهمُ

    ماذا يُخَبِّـي لهم في دَفَّتَيْـهِ غَـدُ

    طالَ التَّمَحُّلُ واعتاصتْ حُلولُهمُ

    ولا تَزالُ على ما كانتِ العُقَـدُ

    ليتَ الحياةَ وليتَ الموتَ مَرْحَمَـة ٌ

    فلا الشبابُ ابنُ عشرينٍ ولا لَبدُ

    ولا الفتاةُ بريعانِ الصِّبا قُصِفَـتْ

    ولا العجوزُ على الكَـفَّيْنِ تَعْتَمِـدُ

    وليتَ أنَّ النسورَ اسْتُنْزِفَتْ نَصَفَاً

    أعمارُهُنَّ ولم يُخْصَصْ بها أحـدُ

    حُيِّيتِ (أمَّ فُـرَاتٍ) إنَّ والـدةًً

    بمثلِ ما انجبتْ تُـكْنى بما تَـلِـدُ

    تحيَّةً لم أجِدْ من بـثِّ لاعِجِهَـا

    بُدَّاً, وإنْ قامَ سَـدّاً بيننا اللَّحـدُ

    بالرُوحِ رُدَّي عليها إنّها صِلَـةٌ

    بينَ المحِبينَ ماذا ينفعُ الجَـســدُ

    عَزَّتْ دموعيَ لو لمْ تبعثي شَجناً

    رَجعتُ منهُ لحرَّ الدمعِ أَبْـتَــرِدُ

    خلعتُ ثوبَ اصطبارٍ كانَ يستُرُنـي

    وبانَ كَذِبُ ادَّعائي أنني جَلِـدُ

    بَكَيْتُ حتى بكا مَنْ ليسَ يعرفُني

    ونُحْتُ حتىَّ حكاني طائرٌ غَــرِدُ

    كما تَفجَّر عيناً ثـرةًً حَجَـــرُ

    قاسٍ تفجَّرَ دمعاً قلبيَ الصَّلِــدُ

    إنَّا إلى اللهِ! قولٌ يَستريحُ بــهِ

    ويَستوي فيهِ مَن دانوا ومَن جَحَدُوا



    مُدي إليَّ يَداً تـُمْدَدْ إليكِ يَـدُ

    لا بُدَّ في العيشِ أو في الموتِ نَتَّحِـدُ

    كُنَّا كشِقَّيْنِ وافى واحِـدا ً قَـدَرٌ

    وأمرُ ثانيهما مِن أمـرهِ صَـدَدُ

    ناجيتُ قَبْرَكِ أستوحـي غياهِبَـهُ

    عنْ حالِ ضَيْفٍ عليه مُعْجَلاً يَفِـدُ

    وردَّدَتْ قَفْرَة ٌ في القلب ِ قاحِـلة ٌ

    صَدى الذي يَبتغي وِرْدَاً فلا يَجِـدُ

    ولفَّني شَبَـحٌ ما كانَ أشبهَــهُ

    بِجَعْدِ شَـعْرِكِ حولَ الوجهِ يَنْعَـقِدُ

    ألقيتُ رأسـيَ في طَّياتِـهِ فَزِعَـاً

    نَظِير صُنْعيَ إذ آسى وأُفْتَــأدُ

    أيّامَ إنْ ضاقَ صدري أستريحُ إلـى

    صَدْرٍ هو الدهـرُ ما وفّى وما يَعِدُ

    لا يُوحِشُ اللهُ رَبْعَاً تَـنْزِليـنَ بـهِ

    أظُنُّ قبرَكِ رَوْضَاً نورُهُ يَقِــدُ

    وأنَّ رَوْحَـكِ رُوحٌ تأنَسِينَ بهـا

    إذا تململَ مَيْتٌ رُوحُهُ نَـكَــدُ

    كُنَّا كنَبْتَـةِ رَيْحَـانٍ تَخَطَّمَهـا

    صِرٌّ فأوراقُـها مَنْزُوعَة ٌ بَــدَدُ

    غَطَّى جناحاكِ أطفالي فكُنْتِ لَهُـمْ

    ثَغْرَاً إذا استيقظوا , عَيْنَاً إذا رَقَدوا

    شَتَّى حقوقٍ لها ضاقَ الوفاءُ بها

    فهل يكـونُ وفـاءً أنّـني كَمِـدُ

    لم يَلْقَ في قلبِها غِلٌّ ولا دَنَـسٌ

    لهُ مَحلاً ، ولا خُبْـثٌ ولا حَسَـدُ

    ولم تَكُنْ ضرَّةً غَيْرَى لجارتِـها

    تُلوى لخيـرٍ يُواتيها وتُضْطَهَـدُ

    ولا تَذِلُّ لِخَطْبٍ حُـمَّ نازِلُـهُ

    ولا يُصَعِّـرُ منها المـالُ والوَلَـدُ



    قالوا أتى البرقُ عَجلاناً فقلتُ لهـمْ

    واللهِ لو كانَ خيرٌ أبْطَـأَتْ بُـرُدُ

    ضاقتْ مرابِعُ لُبنان بما رَحُبَـتْ

    عليَّ والتفَّتِ الآكامُ والنُجُــدُ

    تلكَ التي رَقَصَتْ للعينِ بَهْجَتُـها

    أيامَ كُنّـا وكانتْ عِيشَةٌ رَغَـــدُ

    سوداءُ تَنْفُخُ عن ذكرى تُحَرِّقُـني

    حتَّـى كأنّي على رَيْعَانِهَا حَــرِدُ

    واللهِ لم يَحْلُ لي مَغْـدَىً ومُنْتَقَلٌ

    لما نُـعِيتِ ولا شخصٌ ولا بَلَـدُ

    أين المَفَـرُّ وما فيها يُطَارِدُنـي

    والذكرياتُ ، طَرِيَّاً عُودُها، جُـدُدُ

    أألظـلالُ التي كانَـتْ تُفَيِّئُنَـا

    أمِ الهِضَابُ أمِ الماءُ الذي نَــرِدُ

    أمْ أنتِ ماثِلَة ٌ؟ مِن ثَمَّ مُطَّـرَحٌ

    لنا ومِنْ ثَـمَّ مُرْتَاحٌ ومُتَّـسَـدُ

    سُرْعَانَ ما حالَتِ الرؤيا وما اختلفتْ

    رُؤَىً , ولا طالَ- إلا ساعة ً- أَمَـدُ

    مَرَرْتُ بالحَوْر ِ والأعراسُ تملأهُ

    وعُدْتُ وهو كمَثْوَى الجانِّ ِ يَرْتَـعِدُ



    مُنَىً - وأتْعِسْ بها- أن لا يكونَ على

    توديعِهَا وهي في تابوتِـها رَصَدُ

    لعلنِي قَـارِئٌ في حُـرِّ صَفْحَتِهَا

    أيَّ العواطِفِ والأهـواءِ تَحْتَشِدُ

    وسَامِعٌ لَفْظَـةً منها تُقَرِّظُـني

    أمْ أنَّهَا - ومعـاذَ اللهِ - تَنْتَقِـدُ

    ولاقِطٌ نَظْرَةً عَجْلَى يكـونُ بها

    لي في الحَيَاةِ وما أَلْقَى بِهَا ، سَنَـدُ
    avatar
    ~Pirate Iraq~
    المشرف العام
    المشرف العام

    ذكر
    عدد الرسائل : 964
    العمر : 27
    الدولة : بلاد الرافدين
    العمل/الترفيه : طالب جامعي
    المزاج(شتحب) : كلشي
    تاريخ التسجيل : 18/08/2008

    رد

    مُساهمة من طرف ~Pirate Iraq~ في الإثنين سبتمبر 08, 2008 6:21 am

    يسلموووووووووووووو cheers cheers cheers






    lol! lol! lol!


    _________________
    avatar
    ابن العامرية
    المدير العام
    المدير العام

    ذكر
    عدد الرسائل : 218
    العمر : 28
    الدولة : العراق
    العمل/الترفيه : طالب
    المزاج(شتحب) : كلشي
    تاريخ التسجيل : 11/08/2008

    رد: قصيده لمحمد مهدي الجواهري حين تلقى وفاة زوجته وعنوانها (ناجيت قبرك )

    مُساهمة من طرف ابن العامرية في الخميس سبتمبر 11, 2008 6:08 am

    عاشت ايدك اخوية سعد على القصيدة الحلوة

    ملكة الاحساس
    عنودي نشيط اربعة سلندر
    عنودي  نشيط اربعة سلندر

    انثى
    عدد الرسائل : 61
    العمر : 27
    الدولة : العراق
    العمل/الترفيه : طالبة
    المزاج(شتحب) : الجنة
    تاريخ التسجيل : 13/09/2008

    رد: قصيده لمحمد مهدي الجواهري حين تلقى وفاة زوجته وعنوانها (ناجيت قبرك )

    مُساهمة من طرف ملكة الاحساس في الإثنين سبتمبر 15, 2008 4:34 pm

    مشكور عيوني على الموضوع وعاشت ايدك تقبل مروري

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد أكتوبر 22, 2017 8:35 pm